New Page 2 New Page 1 New Page 1

هذا هو ملجأ الكاتب السوري عمار عبد الحميد، المكان الذي يأتي إليه للتعبير عن أفكاره المتمرّدة والتنفيس عن إحباطه المتفاقم فيما يتعلّق بالمسيرة الحمقاء والمتخبّطة للبشرية. وهو في هذا الصدد، يسعى دائماً إلى الخطو بعناية وحذر وذلك لتجنّب الزلاّت المعتادة للمثقف، أو لمن يخال نفسه مثقفاً على الأقلّ، في الأزمنة المحمومة: جنون العظمة والكلبية. ترى، هل ينجح في مسعاه هذا؟ ولكن، ربما كان مصير من اختار أن يعبّر عن نفسه بهذه الطريقة لا يترك مجالاً كبيراً للتسائل هنا...  

 

 

Tharwa News & Analyses

Tharwalogs

May 12, 2007

April 20, 2007

April 16, 2007